طرق للاعتناء بنفسك بعد الحملعالم المرآة والطفل

طرق للاعتناء بنفسك بعد الحمل

بعض ولادتكِ لا تجدين وقتاً  للإعتناء بنفسكِ بعد الولادة, فتعطين كل إهتمامكِ لطفلكِ, دون الإهتمام بنفسكِ, لكن عليكِ إعطاء نفسسكِ بعض الوقت لتتعافي سريعاً, وتجنبي بعض المشاكل التي يمكن أن تحدث بعد الولادة.

نقدم لكِ سيدتي نصائح هامة للإعتناء بنفسكِ بعد الولادة:

-الحركة :

الحركة تعتمد على نوع ولادتكِ, فالولادة القيصرية يفضل فيها المشي القليل خلال أول 6 أو 12 ساعة, ثم الراحة بعدها لتحسين وضعكِ.

-النزيف المهبلي :

يستمر من أسبوعين إل ستة أسابيع بعد الولادة, وعليكِ الأهتمام بنظافتكِ الشخصية, خاصة إذا كانت ولادتكِ طبيعية ويوجد عندكِ جرح بالمهبل .

-جرح الولادة:

لا توجد ولادة بدون جرح, ففي الولادة الطبيعية يوجد جرح بسيط في منطقة المهبل, وفي الولادة القيصيرية بالتأكيد يوجد جرح أسفل البطن, فعليكِ الإهتمام بأخذ الأدوية الموصوفة لكِ, خاصة المضاد الحيوي ومضاد الإلتهاب, حتي تتعافي سريعاً من جرحكِ, ومع العناية بنظافتكِ الشخصية, حتى تتجنبي أي عدوى مكان الجرح ووعليكِ بالراحة, فجسمكِ يحتاج للراحة حتى يلتئم الجرح.

-الرضاعة الطبيعيةلأول مرة  :

عند البدء في الرضاعة الطبيعية قد تشعرين بالقلق لعدم وجود القدر الكافي من اللبن لإرضاع الطفل, فمازال اللبن يمر بمراحلة الأولىى حيث يمتلئ الثدي بلبن أصفر مدهن يعرف بأسم اللبن السرسوب.

-الكآبة النفسية أو كآبة ما بعد الولادة:

نسبة كبيرة من النساء بعد الولادة نتيجة للتغير المفاجئ لهرمونات الأم بعد الولادة, مع إحساسها بالمسئولية, ويمكن أن تستمر لبعض أسابيع فتشعر المرأة بمزاج متقلب وتوتر وقلقل مع الأرق والتعب وربما البكاء بدون سبب, وقد يساعدك على التخلص منه الدعم ممن حولكِ وأخذ قسط كاف من النوم , فلا تهملي في فترات نومكِ, ولابد أن فرق بين كآبة ما بعد الولادة والإكتئاب يستمر من عده أسابيع لعدة شهور, ويمكن أن يحدث خلال أي وقت في أول سنة بعد الولادة, فإذا لاحظت أستمرار هذه الحالة أكثر من شهر, عليكِ بمراجعة الطبيب النفسي .

-البواسير :

غالباً ما تعاني المرأة بعد الولادة, ووفي معظم الأحيان تصاب المرأة بالبواسير أثناء الحمل, وتكوني أكثر عرضة للإصابة بها أثناء الولادة الطبيعية, فعليكِ بإستخدام بعض المراهم للتخفيف من ألمها وتجنبي الإمساك تماماً عن طريق الإكثار من الألياف والسوائل في نظامكِ الغذائي.

-الإمساك:

تحدث أثناء الحمل,و يمكن أن تستمر بعد الولادة, ويمكن التغلب عليها بالإكثار من لسوائل والأطعمة الغنية بالإلياف والفواكه والخضروات, وإذا لم يكن ذلك كافياً فيمكن أن تأخذي دواء ملين.

-آلام الظهر والحوض :

الكثيرات تشتكي منها بعد الولادة, ويمكن أن تستمر هذه الآلام إلى ستة أشهر, ويمكن التغلب عليها أو الحد منها بالحفاظ على الجلسة الصحيحة أثناء الرضاعة الطبيعية, كما أن رعاية طفلكِ والقيام بالأعمال المنزلية, تساعد أيضاً على تخفيف أو منع آلام الظهر .

-مشاكل المثانة :

يمكن أن يحدث التهاب بعد الولادة, خاصة في حالة أستخدام قسطرة كما يحدث في الولادة القيصرية, ويتميز التهاب المثانة بألم عند التبول ويعالج بمضاد حيوي, ويمكن الرجوع للطبيب لتحديد العلاج المناسب, وتوجد مشكلة أخرى وهى سلس البول, خاصة أول ثلاثة أشهر بعد الولادة, وتمارين الحوض تساعد على الحد من هذه المشكلة مع الحفاظ على وزن صحي.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: