الموضه

فساتين سهرة مميزه و أنيقه للنجمه المميزه دره

عودتنا الممثلة التونسية درة على أناقة اختياراتها في الأزياء، لا سيّما على السجاد الأحمر والمناسبات الفنية البارزة، ومنذ بداية الصيف ظهرت درة بمجموعة مختارة وأنيقة من فساتين السهرة، نستعرض أهمها في هذا المقال.

 

مع بداية الصيف، اعتمدت درة فستانًا أبيض ماكسي، للـ مصممة المصرية مرمر حليم، مصمّمًا من الشيفون المطبع بالنجوم، تميز التصميم أيضًا بصيحة الأكمام المنفوخة، وياقات عالية غطت الرقبة، ما يعدّ اختيارًا مناسبًا للمحجبات.

 

 

أما في عرض دار الأزياء الراقية ديور Dior، والذي أقيم في دبي وحضره مجموعة من النجوم والشخصيات المؤثرة في عالم الموضة، اختارت درة فستانًا من تشكيلة الدار، يمزج بين مجموعة من الألوان المستوحاة من بدلة المهرج، وأضاف لها لمعان الغليتر لمسةً رائعة، نسقت الفستان مع بوت للكاحل بأسلوب قريب من الأزياء البوهيمية.

 

 

عاد نسيج التول ليزين أجمل اطلالات النجمات، ومنهنّ النجمة التونسية درة التي اعتمدت فستانًا من التول البرتقالي، مزينًا بتصميم مكشوف من الجزء العلوي، مع تنورة مصممة من صفوف التول المتتالية.

 

يبدو أنّ الأبيض من الألوان المفضلة لدى درة، لذلك عادت واعتمدت فستان سهرة باللون الأبيض، مصممًا بصيحة الكتف الواحدة مع الكرانيش التي زينته من جانب واحد، وجاء هذا الفستان ضمن اطلالاتها في مهرجان كان السينمائي الدولي.

 

أما فستان الافتتاح في مهرجان كان، فجاء بتصميم ناعم وفاخر في الوقت نفسه، الجزء العلوي مكشوف مع مجوهرات مترفة، أما التنورة فجاءت منفوشة ومكونة من طبقات قماش الساتان مع ذيل ممتد. زاد التصميم نعومةً لونه الوردي الفاتح، والذي تميل له درة في كثير من المناسبات.

 

بالإضافة إلى الفساتين الراقية التي اعتمدتها درة هذا العام، لا ننسى اطلالتها بـ”جمبسوت” بتوقيع المصمم اللبناني العالمي زهير مراد، والذي زُيّن بنقوش داكنة وتطريز ناعم.

 

 

عادت درة إلى الوردي الناعم، لكن هذه المرة بفستان قصير ولامع مع قصة تلفّ الخصر، وشقّ أمامي محدود.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: